درع الفرات يقوم بتحرير مدينة الباب بشكل كامل من تنظيم داعش الرجعي

درع الفرات يقوم بتحرير مدينة الباب بشكل كامل من تنظيم داعش الرجعي

تمكن الثوار من فصائل “درع الفرات” وبمساندة كبيرة من القوات التركية، من إحكام السيطرة بشكل كامل على مدينة الباب الاستراتيجية بريف حلب الشرقي، بعد معارك عنيفة مع تنظيم داعش المتطرف، لتكون المدينة من أبرز الأهداف التي حققتها عملية درع الفرات في المرحلة الثالثة من العملية.
ودخل الثوار مدينة الباب قبل قرابة أسبوع حيث تمكنوا من تحرير العديد من المواقع الاستراتيجية على المحاور الغربية والشمالية والشرقية من المدينة، لتبدأ مرحلة جديدة من الحرب ضمن أحياء المدينة، حاول التنظيم جاهداً تثبيت خطوط دفاعه فيها، مستغلاً تكثيف الألغام والأنفاق التي تربط بين أحياء المدينة والتي جهزها في وقت سابق، إلا أن ضراوة المعارك والقصف الجوي أجبر التنظيم على التراجع من المعقل الرئيسي الأبرز له في شرقي حلب.
وتعتبر مدينة الباب من أبرز المعاقل الرئيسية للتنظيم في ريف حلب الشرقي، استخدمها التنظيم طيلة سنوات الاحتلال، مقراً لقيادة عملياته العسكرية باتجاه ريفي حلب الشرقي والشمالي، كما اتخذها أمراء التنظيم معقلاً ومقراً لمفاصل إدارة المنطقتين الشمالية والشرقية لريف حلب.

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *