تقرير ميداني من داخل محافظة حلب 8-7-2014

تقرير ميداني من داخل محافظة حلب 8-7-2014

أكثر من 11 برميلاً متفجراً على حلب وريفها..والنظام يحصن الجامعة بسور حجري واصل الطيران عملية إيقاد نار الحقد والدّمار على أهالي وأحياء مدينة حلب وريفها خلال أيام شهر رمضان المبارك, حيث سقط اليوم أكثر من عشرة براميل متفجرة وعدة صواريخ فراغية على مدينة حلب وريفها, إضافة للغارات الجوية التي شنّها على الريف الشمالي لمدينة حلب. وبالتفاصيل فقد سقط برميلان متفجران على كل من حي الصاخور ومحيط دوار الجندول ومدينة تل رفعت، وبرميل متفجر واحدعلى كل من محيط بلدة تل قراح و أحياء مساكن هنانو وسليمان الحلبي وطريق الباب ما أدى لاستشهاد شخصين وإصابة العشرات بينهم نساء وأطفال، كما أسفر القصف عن أضرار مادية واسعة، في حين تعرّض حي الحيدرية لقصف بالمدفعيات الثقيلة. وفي ريف حلب سقط صاروخان فراغيان على بلدتي مارع وتل رفعت بريف حلب، كما استشهدت طفلة بالقصف على مدينة اعزاز يوم أمس، و طفل بالقصف على مدينة تل رفعت، بينما تعرّضت مدينة الأتارب لقصف بأربعة صواريخ فراغية تسببت بأضرار مادية. وعلى صعيد آخر قامت قوات النظام باقتلاع السور الحديدي الذي يفصل بين الحرم الجامعي في حي “الفرقان” والشارع خارج الحرم، وأقامت بدلاً عنه حائط حجري مغلق بعلاوة متر ونصف تقريباً، فيما يُرجّح أن تمتد هذه العملية إلى باقي أسوار جامعة حلب. محلياً أعلنت مديرية الدفاع المدني في مجلس محافظة حلب الحرة إفلاس مكتبها المالي وعجزه عن تغطية مصاريف المديرية وأرجعت السبب لعدم صرف وحدة التنسيق والدعم ACU المبالغ المالية المستحقة.

فصائل تحرر الشعب – تيار اليسار الثوري في سوريا

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *