بيان نساء تنسيقية مدينة سلمية الداخل بخصوص جرائم النظام بحق أبنائنا المعتقلين في أقبية سجونه

بيان نساء تنسيقية مدينة سلمية الداخل بخصوص جرائم النظام بحق أبنائنا المعتقلين في أقبية سجونه

1ثلاث أعوام قاربت على الانتهاء خبر الشعب السوري الثائر لكرامته و حريته كل أنواع الموت فمن الموت ذبحاً بالسكاكين و البراميل المتفجرة و السكود إلى الموت جوعاً بسبب حصار المدن الثائرة و معضمية الشام ليست آخرها إلى الموت تحت التعذيب في أقبية السجون و بالأمس كان الشهيد طه طه ( العرجي ) و الشهيد عصام المير و الشهيد خالد القصير شهداء الحرية و الكرامة هؤلاء عرفناهم في مدينتنا سلمية ثائرين لكرامة وحرية شعبنا رفعوا مع صوتهم الحر في وجه الاستبداد أزهار القرنفل الأبيض وهنالك أعداد لا تحصى من المعتقلين على امتداد الوطن السوري لم تعرف أسماؤهم و أهلهم لا يعلمون عن مصيرهم شيء , إننا نحمل النظام و كل جهة لها يد باعتقال أو خطف أي مواطن أو مواطنة سورية مسؤولية سلامتهم

كل ذلك في ظل مجتمع دولي متخاذل لم يقدم لنا إلا وعود كاذبة يريد حل مشاكله على حساب دم الشعب السوري
و بسبب تقاعس هذا المجتمع عن دعم التيار المدني الديمقراطي لأسباب تارة تتعلق بمصالحه و أخرى لعدم قدرة هذا التيار على وضع برنامجه السياسي الواضح الرؤيا و الخطوط و الخطوات و نظام الأسد الطائفي الذي يرى في نمو الإرهاب و التطرف على امتداد الوطن السوري البيئة المناسبة لبقائه
إننا نطالب كل التيارات المدنية و الكتل و الأحزاب المدنية و التيارات الإسلامية المعتدلة العمل بكل قواها لوضع برنامج واضح يحقق أهداف ثورتنا ويقف سداً منيعأ في وجه النظام و كل القوى الظلامية التي تريد جذب ثورتنا إلى حرب طائفية
بعيداً عن طموحات شعبنا بالحرية و الديمقراطية
كما إننا نطالب كل من حمل السلاح لحماية الحراك المدني العمل على توحيد و تنظيم هذا السلاح بحيث يكون تحت قيادة
تعمل على تحقيق أهداف الشعب السوري بكل مكوناته وليس على تحقيق أهداف و أجندات خاصة بأفراد أو مجموعات أو دولعاشت سورية حرة منتصرة بثوارها الأحرار
الرحمة و الخلود لشهدائنا الأبرار
28 – 12 –2013
Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *