بيان تنسيقية شيوعيي حلب

بيان تنسيقية شيوعيي حلب

شهدت مدينة حلب في المرحلة الأخيرة ضغطاً اقتصادياً ملحوظا تمثل في ارتفاع غير مسبوق لأسعار المواد الغذائية وغيرها من السلع التجارية المتداولة ومن ثم ظهرت أزمة الغاز حيث ارتفع سعر جرة الغاز عند البائعين ليصل الى 1500 ليرة سورية ومؤخرا تلتها أزمة البنزين حيث وصل سعر اللتر إلى 125 ل.س.

و تأتي هذه الأزمات في ظل التصعيد الواضح في الحراك الثوري السلمي في حلب حيث انتشر الحراك بشكل أفقي في معظم أحياء حلب كما ارتفعت أعداد المتظاهرين إلى 5000 في أحياء مثل بستان القصر و 3000 في صلاح الدين وسيف الدولة..
ومن هنا نرى أن هذه الأزمات هي أزمات مفتعلة للضغط على الموطنين في المحافظة وحرمانهم من مصدر لقمة عيشهم وبث الإشاعات بأن هذا الحراك هو السبب غير المباشر لهذه الأزمات في محاولة أخرى من محاولات النظام ببث رأي عام بأن بقاءه هو الضامن الوحيد للاستقرار الاقتصادي الوهمي في سوريا.
تنسيقية شيوعيي حلب
28/ 06/ 2012
Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *