الحرية للمناضلين المعتقلين الحرية لرفاقنا الاشتراكيين الثوريين في مصر

الحرية للمناضلين المعتقلين الحرية لرفاقنا الاشتراكيين الثوريين في مصر

يتعرض المناضلون المصريون المعارضون لسلطة الدكتاتورية العسكرية في مصر الى حملة اعتقالات متواصلة، في محاولة يائسة من النظام لإجهاض الحراك الشعبي المتنامي ضد سياسات التفقير والفساد والتفريط بالحقوق الوطنية التي تمارسها السلطة الحاكمة.

وتبدو علامات ذعر السلطة العسكرية الحاكمة من تنامي الاحتجاجات الشعبية ضدها في تخبط سياساتها القمعية نفسها وتفشيها بشكل مريع وبلا ضابط لها. ان اعتقال العشرات من المناضلين الثوريين لن تعيق الحشد الجماهيري المزمع قيامه في ٢٥ ابريل احتجاجا على سياسات يتفاقم جنونها لسلطة مستبدة منفلتة من عقالها في عنفها. فالقمع المتزايد لن يردع الحركة الجماهيرية بل سيزيدها تجذرا. اليوم اعتقلت السلطة المستبدة رفيقا آخراً من الرفاق الاشتراكيين الثوريين هو المناضل الاشتراكي الثوري البارز هيثم محمدين. ان اعتقال الرفيق هيثم محمدين ورفاقه انما هو اعتقال للوجه المضيء لكفاح الشعب المصري العنيد من اجل حريته وانعتاقه من كل استبداد واستغلال.

المجد لكفاح الجماهير الشعبية المصرية ضد سلطة القمع والفساد والاستغلال المجد للأبطال المعتقلين ولرفاقنا الذين يواجهون يوميا وحشية سلطة بلا اخلاق او رادع المجد للجماهير الشعبية التي نفذ صبرها وحانت ساعة انتفاضتهاالمتجددة الحرية لرفاقنا المعتقلين ولكل المعتقلين في غياهب سجون العسكر المجد للثورة والثوار في مصر وفي كل مكان

تيار اليسار الثوري في سوريا

٢٢ نيسان/ابريل ٢٠١٦

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *