استنكار تصريحات الظواهري حول التدخل في الشؤون الداخليه لسوريا

استنكار تصريحات الظواهري حول التدخل في الشؤون الداخليه لسوريا

ترفض لجان التنسيق المحلية في سوريا جملة وتفصيلاً ما ورد على لسان زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري ودعوته إلى إقامة دولة إسلامية في سوريا

وإذ تستنكر اللجان هذا التدخل السافر في الشؤون الداخلية السورية فإنها تؤكد مجدداً بأن السوريون وحدهم هم من يقررون مستقبل بلدهم

وفي هذا السياق تذكّر لجان التنسيق المحلية بأن الثورة السورية انطلقت من أجل تحقيق الحرية والعدالة والدولة المدنية الديموقراطية التعددية، وأن حلمنا المنشود كسوريين بعد إسقاط النظام الفاشي هو إرساء نظام قائم على الحريات العامة والمساواة الحقوقية والسياسية بين السوريين. وأن سوريا المستقبل التي ننشدها هي سورية جمهورية ودولة مدنية يملكها السوريون كشعب واحد، أفراده متساوون في الحقوق والواجبات وفق مبدأ المواطنة، لا ينال أحد منهم امتيازا أو ينتقص من حقوقه بسبب أصله الديني أو المذهبي أو الإثني… فسوريا دولة لكل مواطنيها

لجان التنسيق المحلية في سوريا
11-4-2013

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *