تتظاهر نحو 40 مدينة في العالم يوم الجمعة لدعم الثورة السورية و ملصقات مظاهرات و فيديو و المدن المشاركة في اليوم العالمي للتضامن مع الثورة السورية

تتظاهر نحو 40 مدينة في العالم يوم الجمعة لدعم الثورة السورية و ملصقات مظاهرات و فيديو و المدن المشاركة في اليوم العالمي للتضامن مع الثورة السورية

575875_10152859298785273_725222541_n
أمل لأجل سوريا أفضل|طارق السمان|فنون الثورة السورية
الكاتب/ة: الحملة العالمية لدعم الثورة السورية

تشارك نحو 40 مدينة حول العالم في اليوم العالمي لدعم ثورة الحرية والكرامة السورية يوم الجمعة 31 أيار/مايو إلى جانب المظاهرات الشعبية في سوريا، وسط زخم من فلسطين والجولان المحتلين. تتظاهر كل مجموعة في سياقها ولتأكيد أن ما يجري في سوريا هي ثورة تحررية ضد نظام قمعي، حيث يطالب اليوم العالمي أساسا بعزل نظام الأسد لا التواطؤ معه، ووقف صمت الدول عن مجازر النظام بوقف تواطئها أو دعمها للنظام، وإغلاف سفارات النظام وطرد سفرائه من الدول كما من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والمنظمات الإقليمية، واحترام اللاجئين ووصول الإغاثة إلى السوريين

وتأكد حتى الآن مشاركة القدس المحتلة ومدينتين فلسطينيتين ومجدل شمس في الجولان المحتل، القاهرة وبيروت، ساو باولو ومدن برازيلية ومن أميركا الجنوبية، باريس ولندن وبروكسل ومدن أوروبية، نيويورك ومدن أميركية، تورنتو ومونتريال. كما بدأ أحرار إيرانيون إضرابا عن الطعام لمدة ثلاثة أيام حتى اليوم العالمي في 31 أيار/مايو. وسيتخلل اليوم العالمي اتصالات مباشرة مع ناشطين داخل سوريا للوقوف على الواقع بعيدا عن الدعاية. وتتميز الحركات المشاركة بتنوعها بين مستقلين وحركات من ضمن المجتمع المدني نفسه للمناصرة وللضغط على الدول، ومن أبرزها مناصرون للقضية الفلسطينية، وجمعيات للاجئين وضد العنصرية، يساريون وحركات نسوية وناشطو حقوق الإنسان، عدا السوريين والعرب

وجاء اليوم العالمي ضمن سياق “الحملة العالمية لدعم الثورة السورية” التي انطلقت مؤخرا في المنتدى الاجتماعي العالمي بتونس للمساهمة بتنسيق جهود متنوعة. وقد ترافق انطلاق الحملة مع إعلان بيان لأكثر من مئتي أكاديمي ومثقف وناشط من أكثر من ثلاثين بلدا من العالم. ويدعو البيان أحرار العالم للتحرك والمطالبة برحيل نظام الأسد عن السلطة، وتأكيد بأن ما يجري في سوريا هي ثورة عظيمة صامدة رغم كل ما يشوبها وتأكيد دعمهم للحرية والكرامة في الثورة السورية

ومن أبرز الموقعين على البيان: رئيس رابطة الكتاب السوريين صادق جلال العظم ، الروائي الياس خوري، الروائية الأميركية المقاطعة لإسرائيل أليس ووكر، الكاتب فواز طرابلسي، الشاعر عباس بيضون، الكاتب جليبر أشقر، رئيس تحرير مجلة الدراسات الفلسطينية رشيد الخالدي، المناهض للعنصرية في جنوب افريقيا سليم فالاي، الأسير السوري المحرر من السجون الإسرائيلية ياسر خنجر، الأسيرة الفلسطينية المحررة من السجون الإسرائيلية كفاح كيال، الكاتب ياسين الحاج صالح، الناشطة المدنية خولة دنيا، الناشطة رزان غزاوي، الناشط الأميركي لفلسطين آدم شابيرو، المثقف التونسي صدري خيري، المثقفة الهندية والناشطة النسوية تشاندرا موهانتي، الكاتب البريطاني الباكستاني طارق علي، الكاتب نورمان فنكلستين، الأكاديمي البارز فريدريك جيسمون، المؤرخ إيلان بابيه صاحب كتاب “التطهير العرقي في فلسطين”، الأكاديمي البارز جون هولواي، الأكاديمي الإيراني حامد ديباشي الناشط من أجل فلسطين، الأكاديمي البارز مانيويل كاستيلز، الأستاذة المصرية منى أباظة، الباحثة صبا محمود، الأكاديمي البارز طلال أسد، الكاتب الهندي فيجاي براشاد، على سبيل المثال لا الحصر من ضمن أسماء بارزة في الجسم الأكاديمي او الثقافي العربي ولعالمي

الحملة العالمية لدعم الثورة السورية
syriasolidarity2013@gmail.com

نشر في‫:‬الخميس, ايار 30, 2013

Facebook Comments

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *