هذه هي أول قرارات دونالد ترامب من البيت الأبيض

هذه هي أول قرارات دونالد ترامب من البيت الأبيض

تسلم الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب رسميًا السلطة في الولايات المتحدة الأمريكية خلفًا للرئيس باراك أوباما، بينما يتطلع العالم لمعرفة سياسات ترامب العامة انطلاقًا من محورية الدور الأمريكي الرائد حول العالم، وسط تخوفات انتابت الكثيرين من سياسة ترامب انطلاقًا من تصريحاته المثيرة للجدل خلال الحملة الانتخابية والفترة الانتقالية التي تلت إعلان فوزه كرئيس للولايات المتحدة.

ومع تسلمه البيت الأبيض يُنتظر أن تكون أولى قرارات الرئيس الأمريكي الجديد التوقيع على عدد من الاتفاقيات التنفيذية يأتي في مقدمتها اتفاقية تتعلق بالحد من الهجرة غير الشرعية، إذ يوقع على اتفاقية لتضييق الخناق على المهاجرين غير الشرعيين، تتضمن تلك الاتفاقية “بناء جدار عاذل على حدود الولايات المتحدة مع المكسيك للحد من عمليات الهجرة غير الشرعية).

ونقل المتحدث باسم ترامب شون سبايسر في تصريحات له للصحافيين يوم أمس (الخميس) عن ترامب أنه عازم على “تنفيذ اجندة تغيير حقيقية سوف تظهر بقوة خلال الأيام والأسابيع المقبلة”. ويأتي ذلك في الوقت الذي من المتوقع فيه أن يقوم “ترامب” بزيارة هي الأولى له لمقر المخابرات الأمريكي (السي آي إيه) يوم غد السبت.

وتأتي زيارة ترامب المرتقبة لمقر المخابرات الأمريكية وسط خلافات بينه وبين السي آي إيه، واتهامات من قبل ترامب بضلوع الإدارة في إثارة أزمة ملف الاستخبارات الروسية وضلوع موسكو في عمليات القرصنة الالكترونية التي تمت إبان الانتخابات الرئاسية الأمريكية. وكانت لترامب تصريحات سابقة شبه فيها الاستخبارات الأمريكية بـ “ألمانيا النازية”.

وبحسب ما أعلنه مسؤول بالفريق الانتقالي لترامب –في تصريحات تناقلتها تقارير إعلامية دون ذكر اسمه كونه غير مخول للحديث مع الإعلام- فإن إدارة ترامب قامت بفحص أكثر من 200 أمر تنفيذي محتمل لدراسة توقيعه عليها وتتعلق بالرعاية الصحية وسياسات المناخ والهجرة والطاقة والعديد من الأمور الأخرى لكن لم يتضح كم عدد الأوامر التي سيوافق عليها بصفة مبدئية.

ومن المتوقع أن يفرض ترامب تجميداً اتحادياً على توظيف الدولة لعمالة جديدة وأن يتخذ خطوات لتأجيل لائحة لوزارة العمل من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ في أبريل نيسان وتطالب الوسطاء الذين يقدمون نصائح التقاعد بوضع مصلحة عملائهم العليا في المقدمة. كما يخطط الرئيس الأمريكي الجديد للانسحاب من اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادي التجارية وإعادة التفاوض بشأن اتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا) مع كندا والمكسيك”.

ويذكر أن دونالد ترامب قد أقر باستمرارية 50 مسؤولًا رفيع المستوى في مناصبهم التي كانوا يشغلوها إبان عهد الرئيس السابق باراك أوباما، وذلك وفق ما أعلنه المتحدث باسم الرئيس الأمريكي الجديد في مؤتمر صحافي له أمس (الخميس).

وكالات

Facebook Comments

Post source : وكالات

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *